بین قصیدة (القلب) للشاعر الکردیّ صافی الهیرانیّ وقصیدة (النای) لمولانا جلال الدین الرومیّ؛ دراسة مقارنة فی التأثّر العکسیّ

نوع مقاله : مقاله پژوهشی

نویسنده

جامعة صلاح الدین / کلیة اللغات -قسم اللغة العربیة

چکیده

هذا البحث دراسة مقارنة بین القصیدتین، (القلب) للشاعر الکردیّ (صافی الهیرانیّ)، وقصیدة (النای) للشاعر الصوفیّ الکبیر (مولانا جلال الدین الرومیّ)، من حیث طبیعتهما الرمزیّة وخصائصهما الشکلیّة والبنائیّة، وکذلک ممیّزات أسلوبیهما فی التناول والمعالجة، على أساس علاقة التأثّر المعاکس المسمّى بـ(المعارضة) أو (المناقضة) الشعریّة بحسب المفهوم النقدیّ القدیم، ومصطلح (التأثّر العکسیّ) بحسب المفهوم المقارنی والنقدیّ الحدیث.
إذ إنّ الشاعر(صافی الهیرانیّ) من باب التأثّر والاقتفاء، قام بمعاکسة الشاعر الصوفیّ الکبیر (مولانا جلال الدین الرومیّ) فی قصیدته العرفانیّة الشهیرة (النای)، التی تبدأ بقوله : (بشنو از نی ضون حکایت میکند – از جداییها شکایت میکند)، وعلى الرغم من تأثّره بـ(مولانا) فی تجربته الشعریّة والعرفانیّة هذه وبلغته الفارسیّة، قام بتحویر محتوى قصیدته ورمزها المحوری، وهو (النای) وبدّله برمز (القلب) والعنایة به، ونقض توجّه مولانا من حیث دعوته للمتلقّی إلى الإنصات إلى النای، وهو یقصّ حکایة الفراق والاقتطاع عن الأصل والمنبت على نحو رمزیّ، وذلک بالدعوة إلى الإنصات للقلب وهو المؤهّل فی نظره لهذه الغایة، فی قصیدته التی کتبها بالفارسیّة، التی تبدأ بقوله : (مشنو از نی ضون حکایتهاى خام – راز خود طوید بة بیش خاص وعام). والتی ینحو فیها منحى حجاجیّاً معتمداً على الحجج والتسویغات لما یذهب إلیه، وذلک بالدفاع عن القلب بصفته الرمز البدیل عن النای والاستدلال لصالحه وتعزیز موقعه.

کلیدواژه‌ها